عامل إقليم تاوريرت يحيي حفل ذكرى عيد المولد النبوي الشريف بالمسجد العتيق. | مراسيم الإنصات إلى الخطاب الملكي بعمالة إقليم تاوريرت | عناصر المياه والغايات تحجزسيارة محملة بطائر الحسون الممنوع من الصيد بتاوريرت | إعلان هام | بلاغ صحفي |

    اخر التعليقات

    غزلان : جميل جداً ❤❤❤ (...)

    : هل يمكنكم نشر بعض القصائد على المجلة. . و ما هي الشروط التي تتيح للكاتب (...)

    طلحاوي نورالدين : المرجو هاتفكم او موقعكم (...)

    عبد اللطيف : بني كولال السلام عليكم ورحمة الله لقد نظرة الي المشور بالصدفة ولقد صدمة عندما قراءة كلمة (...)

    عبد اللطيف : السلام عليكم ورحمة الله لقد نظرة الي المشور بالصدفة ولقد صدمة عندما قراءة كلمة بنو كولال (...)

    : Sadi chfi ahal حمام (...)

    Toufiq nemmassi : لدي رخصة سياقة من نوع b_c_d و اريد الحصول على بطاقة السائق المهني لنقل المسافرين ما (...)

بلاغ صحفي

بلاغ صحفي

بلاغ صحفي
حول انطلاق عملية التعليم الأولي بإقليم تاوريرت
في إطار تنزيل المرحلة الثالثة من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية

في إطار تفعيل المرحلة الثالثة من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية التي أعطى انطلاقتها صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله بتاريخ 19 شتنبر 2018، خاصة في شقها المتعلق بدعم التعليم الأولي في الوسط القروي، انتقل عامل إقليم تاوريرت، رئيس اللجنة الإقليمية للتنمية البشرية، والوفد المرافق له بتاريخ 06 ماي 2019 إلى دواري أولاد أحمد بن علي وأولاد حمو بن عمرو الكائنين بتراب جماعة تنشرفي للإشراف على عملية التحاق أول فوج من الأطفال المستفيدين من التعليم الأولي البالع عددهم 29 طفلا، وذلك بعد ماتم توفير التجهيزات الضرورية للوحدتين المقرر استغلالهما لهذه الغاية والمتواجدتين بمركزي التربية والتكوين اللذين سبق إنجازهما في إطار المبادرة الوطنية للتنمية البشرية بالدوارين السالفي الذكر،والانتهاء من عملية التكوين البيداغوجي الذي خضعت له المربيتان في إطار اتفاقية الشراكة المبرمة مع المؤسسة المغربية للنهوض بالتعليم الأولي التي عهد إليها التسيير بموجب هذه الاتفاقية .
وقد تم تجهيز هاتين الوحدتين في إطار عقدة برنامج بين اللجنتين الجهوية والإقليمية للتنمية البشرية والمؤسسة المغربية للنهوض بالتعليم الأولي وذلك بتاريخ 04 أبريل 2019 بكلفة مالية تقدر ب 50 000,00 درهم، إذ تم اختيار هذين الدوارين بعد المصادقة عليهما من اللجنة الإقليمية للتنمية البشرية بتاريخ 03 أبريل 2019 ، وذلك انطلاقا من من النتائج الأولية للتشخيص الترابي الذي تشرف على إنجازه اللجان المحلية للتنمية البشرية على مستوى دوائر الإقليم، حيث تبين أن هذين الدوارين يتوفران على مركزين في وضعية جيدة لاستقبال هذه العملية. كما أن هذا التشخيص الترابي أظهر كذلك أن الدوارين يتوفران على عدد من الأطفال في سن ما بين 04 سنوات و06 سنوات بلغ عددهم على التوالي بالنسبة لدوار أولاد حمو بن علي 12 طفلا ودوار أولاد أحمد بن علي 17 طفلا.
ويشكل التعليم الأولي مرحلة أساسية في تنمية شخصية الطفل وترسيخ هويته الثقافية وتقوية قدراته الفردية واكتسابه للمهارات التي تمكن من إعداده لولوج التعليم المدرسي وهو يمتلك كافة الشروط المؤهلة للإدماج والنجاح، كما يساعد على الحد من الهدر المدرسي.

وجدير بالذكر أن النتائج الأولية للتشخيص الترابي المتعلق بدعم التعليم الأولي في الوسط القروي أسفرت عن إحصاء 147 دوارا بالإقليم سيتم استهدافها بتنسيق مع المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي وذلك لإحداث وحدات للتعليم الأولي.
وخلال هذه الزيارة،أثنى ساكنة الدوارين على هذه البادرة التي اعتبروها التفاتة رائدة من شأنها تشيجيع ابنائهم على التمدرس وولوج التعليم الابتدائي.























































































































































عدد الزيارات : 4333
تاريخ الإضافة : 2019-05-07

التعليقات تعبر عن راي أصحابها


إضافة تعليق

اسم كاتب التعليق :
بريد الكتروني
: Email (ضروري) سنتأكد من صحة البريد الالكتروني قبل الموافقة على التعليق

التعليق :

IP: 18.205.96.39 Votre adresse IP est conservée
من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان، والابتعاد عن التحريض والشتائم و التعليقات البعيدة عن موضوع الخبر أو التقرير أو المقال

حظك هذا اليوم

abraj

الفيديوهات الاكثر مشاهدة

مواضيع أخرى