حفل خيري بمناسبة يوم اليتيم بتاوريرت | تقرير حول الاحتفال السنوي بذكرى الإسراء و المعراج | الثانوية التأهيلية صلاح الدين الأيوبي بتاوريرت تحتفي بتلاميذهــا المتفوقيــــــــــــــــــن | العثور على قذيفـة حية بمدينـة تاوريرت تعود للاستعمار الفرنسي | واجهة الديورالزينة شرف لأهل لمدينة ً |

    اخر التعليقات

    : الحياة الزوجية التى يمﻷها الحب والسعادة والشعور بالأمان هى حياة فيها نوع كبير من الإستقرار تدوم (...)

    : انا كهرباي من تازةنقيم بتاوريرت نتمن لكم مسيرة موففة بالنجاح ونحن معكم عند تلبية دعوتكم هاتفي (...)

    : ان احب مدرست بوجدور لانني تلمدة منها (...)

    : رااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااائع (...)

    : مبروك لك يا مدرستي الحبيبة ، كم اشتقت اليك (...)

    Johnd93 : Fantastic website. A lot of useful information here. I'm sending it to a few pals ans (...)

    Johna143 : Thank you for the auspicious writeup. It in fact was a amusement account it. Look advanced (...)

معهد المغرب بهولندا يثير في ندوة بلاهاي مستقبل المسنين المغاربة

معهد المغرب بهولندا يثير في ندوة بلاهاي مستقبل المسنين المغاربة

معهد المغرب بهولندا
 يثير في ندوة بلاهاي مستقبل 
المسنين المغاربة
لاهاي جمال الدين العارف تصوير محمد ارسيفي، دعا مشاركون في ندوة بلاهاي يومه الأحد 09-12-2012 المجتمع المدني المغربي بهولندا الى التنظير لما بعد الشيخوخة ، في بلد يعتمد فيه كل شخص على قدراته . وأكدوا في الندوة التي نظمها معهد المغرب بلاهاي بقاعة مسرح كونكورديا، أن المغاربة في حاجة الى دور للرعاية بمواصفات مغربية اسلامية ، تناسب تقاليد المغاربة

ومتطلباتهم .

وفي هذا الاطار أوضح السيد محمد الرباع السياسي الهولندي من أصل مغربي ، أن وضعية الاتراك في هولندا افضل من المغاربة ، وان جل المسنين المغاربة لايزالون يقيمون في بيوتهم لعدم ملائمة دور الرعاية الهولندية. لمتطلباتهم وكشف عن محاولة لبلورة تأسيس دار رعاية مغربية في امستردام تتوفر على طبيب وامام خاص . وأضاف الرباع أن المغاربة المسنين ما فوق 65 سنة يبلغون سنة 2012 ,18000 شخص فيما يرتقب أن يبلغو سنة 2015 25000 فيما سيتضاغف الرقم سنة 2030 ليصل 44 الف مسن مغربي . واذا لم يخططوا من الآن فسيكون مستقبل هؤلاء مجهولا .ومن جهته قال السيد دينيس اوسكاليس التركي الاصل ومسير دار الشفقة للرعاية في مدينة بوكستول أن المغاربة والاتراك اخوة مشتركون في الكثير من الأمور الدينية والتاريخية وان تعاونهم سيحقق الكثير من هذه المطالب وعرض فيلما وثائيا عن مشروع تركي مغربي يسع لـ 22 مسنا متوفر على كل المواصفات من الاكل والحلال وقاعة للصلاة وقاعتين منفصلتين للرجال والنساء وعمال وعاملات مغاربة واتراك .

وحسب السيد علال أعراب رئيس معهد المغرب بهولندا فان المغاربة المسنين يعيشون عزلة واكتئاب في دور الرعاية الهولندية بسبب الفوارق اللغوية والثقافية والدينية بين الهولنديين والمغاربة ، وأن الوقت قد حان ليفكر المغاربة بجدية في التهييء لهذا المستقبل الغامض ، مشيرا الى أن العديد من المسنين يعجز أبنائهم تحملهم ولايحصلون على الرعاية التي يمكنهم التمتع بها في دور رعاية مغربية اسلامية متخصصة . وقال بأن أهمية هذا الموضوع المستقبلي دعانا للتفكير في معهد المغرب الى اثارة هذا الموضوع من خلال هذه الندوة ومن خلال مقابلاتنا مع مسؤولين هولنديين في بلدية لاهاي .

وقال بأن أغلب المسنين منسحبين من الساحة ومتقوقعين في بيوتهم واغلبهم سيما المرضى يرفضون الالتحاق بدور الرعاية الهولندية لانتفاء ضروريات الحياة على الطريقة المغربية والاسلامية ولانعدام التواصل اللغوي كما ان دور الرعاية الهولندية تتمتع بصرامة تمنع العديد ممها هو متاح ومسموح به مغربيا واسلاميا .

والمبادرة المغربية التي تكاد تكون الوحيدة هي دار السلام للرعاية في لاهاي التي يشرف عليها السيد الاخضر والذي ابدى تخوفه من المستقبل الذي ينتظر المغاربة المسنين ، خصوصا وأن مستوى الرعاية المقدم في هذه الدور هو الكفيل بضمان حياة كريمة للمسن المريض . وقال بأن تجربته في الميدان اطلعته على وجود مغاربة في دور رعاية للهنود لانعدام البديل المغربي .

شارك في الندوة الباحث الهولندي باولو دوماس والسياسي حسين المتحد عن معهد المغرب والناشط السياسي السيد محمد الرباع والسيد الاخضر والسيد دينيس اوسكاليس.






عدد الزيارات : 22192
تاريخ الإضافة : 2012-12-11

التعليقات تعبر عن راي أصحابها


12
abdessami3 mohammed
لم أفهم من المغرب أي مشروع وحتى ما يريد تحقيقه

إضافة تعليق

اسم كاتب التعليق :
بريد الكتروني
: Email (ضروري) سنتأكد من صحة البريد الالكتروني قبل الموافقة على التعليق

التعليق :

IP: 54.166.186.79 Votre adresse IP est conservée
من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان، والابتعاد عن التحريض والشتائم و التعليقات البعيدة عن موضوع الخبر أو التقرير أو المقال


حظك هذا اليوم

abraj

الفيديوهات الاكثر مشاهدة

مواضيع أخرى