بلاغ بمناسبة اليوم الوطني للإعلام | بلاغ للديوان الملكي بشأن التلقيح ضد "كوفيد 19" | بلاغ للديوان الملكي بشأن التلقيح ضد "كوفيد 19" | بلاغ | بلاغ صحفي تخليدا للذكرى الخامسة |
مجموعة مدارس الليمون تحتفل

مجموعة مدارس الليمون تحتفل

مجموعة مدارس الليمون تحتفل
باختتام السنة الدراسية 2014 / 2015

أمام المئات من الأمهات والآباء والأولياء وبحضور العديد من المتتبعين للشأن التربوي بالإقليم ،قدم تلامذة مجموعة مدارس الليمون الخصوصية بفاعة التنشيط بالمركب الاجتماعي مولاي علي الشريف يوم الجمعة 26 يونيو 2015 منتوجا فنيا وتربويا راقيا بكل المقاييس استحسنه كل الحاضرون وصفقوا له بحرارة كبيرة ،بل أجبروا بشكل تلقائي ،في أحايين كثيرة للوقوف تحية واحتراما لمستويات بعض العروض الفنية المقدمة خلال هذا الحفل.الذي استهل بالنشيد الوطني وآيات ببنات تلته كلمة السيد المدير الذي رحب من خلالها بالحضور الكريم ، في حين نوه رئيس المؤسسة بالطاقم الإداري والتربوي للمؤسسة وبفضل مجهوداتهم وتفانيهم في العمل تمكنت بكسب ثقة أولياء أمور التلاميذ بالرغم من أنها حديثة التأسيس . ناهيك على أن مسيرها في بحث دائم على كل جديد في المجال التربوي بحيث أنها أضافت الى أنشطتها الموازية ، الحساب الذهني أو ما يُعرف بالسوربان المستمد من أكاديمية العباقرة بتونس ، في حين ستطبق مع بداية الموسم الدراسي المقبل 2015/2016 منهاج تفكر مع أنوس والذي يعتبر من أرقى المناهج باعتباره خلاصة لسنوات من البحث والتجريب والتطوير التربوي المستند الى أحدث الأبحاث والنظريات العلمية المهتمة بتنشئة الطفل تنشئة سوية تجعل منه قادرا على المساهمة مستقبلا في صناعة حضارة أمته والنهوض بها .
المنظمون المشكلون أساسا من أطر ومستخدمي المؤسسة اختاروا لحفل تتويجهم السنوي هذا ،التنوع سواء من حيث العروض الفنية المقدمة أومن حيث الفئات العمرية المقدمة لها من الأسلاك الثلاثة(التعليم الأولي،التعليم الابتدائي والثانوي الاعدادي) حسب طبيعة الأطباق ومستوى عقدة الأداء.
هذا ،وقد استطاع المشرفون على تحضير فقرات هذا العرس التربوي البهيج أن يمنحوا للحاضرين ألمع الألوان الفنية والإيقاعات من مختلف مناطق العالم:رقصات فلكلورية مغربية،رقصات افريقية،رقصات غربية ، بالإضافة إلى لوحات أخرى متنوعة من مسرحيات وسكتشات تم تقديمها في تناغم وانسجام فريدين من نوعهما أعطيا للمتفرجين فرصة لتذوق المورث الثقافي في شكل طبق فني غني ومنعش .
الأمسية ،تميزت أيضا بتقديم العديد من الأناشيد ذات معاني تتغيأ كلها ترسيخ حب الوطن واحترام الثوابت بداية بالنشيد الوطني المغربي ،فنشيد الترحاب و,,, .وما أعطى نكهة خاصة لهذا الإبداع المدرسي هو التمازج الأنيق بين الفقرات المدرجة والتدرج في الرفع من الإيقاع بالرفع من المستويات السنية للتلاميذ ،الشيء الذي ساهم في نسج لوحات رائعة أبهرت الجميع ببراءة طفولبة استلبت الحضور برونق الزي التقليدي تارة وجمالية الزي العصري تارة أخرى،واستمتع لأزيد من أربع ساعات بلوحات فنية تربوية اختفت فيها الانتماءات وانصهرت فيها الأحاسيس،وانشرحت فيها الصدور واستحسنها وتجاوب معها بشكل ملفت وصفق لها بحرارة لما تحمله من إبداعات و دلالات وقيم.
واختتم هذا الحفل الذي تميز بحضور مهم لآباء وأمهات التلاميذ و طبع بروح المسؤولية والانسجام التام بين الاطر التربوية والتلاميذ ، بتوزيع الشواهد التقديرية على الأقسام الاشهادية



































































































































































































































































































































عدد الزيارات : 34377
تاريخ الإضافة : 2015-06-30