التغرير بطفل قاصر ومحاولة هتك عرضه تقود شابا للإعتقال بمدينة تاوريرت. | الدكتور عبد اللطيف الحموشي في ذكرى تأسيس الأمن الوطني .. خدمة الوطن والمواطن هي مناط وجود المؤسسة الأمنية | من هو الدكتور أمزازي الذي حصل على الباكالوريا من ثانوية ابن الخطيب بطنجة | المغرب يسجل 95 إصابة جديدة مؤكدة لكورونا خلال 24 ساعة | 7.500.000 درهم لتقوية البنية التحتية واللوجستيكية لقطاع الصحة بإقليم تاوريرت للحد من جائحة كورونا |

    اخر التعليقات

    غزلان : جميل جداً ❤❤❤ (...)

    : هل يمكنكم نشر بعض القصائد على المجلة. . و ما هي الشروط التي تتيح للكاتب (...)

    طلحاوي نورالدين : المرجو هاتفكم او موقعكم (...)

    عبد اللطيف : بني كولال السلام عليكم ورحمة الله لقد نظرة الي المشور بالصدفة ولقد صدمة عندما قراءة كلمة (...)

    عبد اللطيف : السلام عليكم ورحمة الله لقد نظرة الي المشور بالصدفة ولقد صدمة عندما قراءة كلمة بنو كولال (...)

    : Sadi chfi ahal حمام (...)

    Toufiq nemmassi : لدي رخصة سياقة من نوع b_c_d و اريد الحصول على بطاقة السائق المهني لنقل المسافرين ما (...)

المجلس الأعلى للحسابات يساهم ب10 ملايين درهم في صندوق كورونا

المجلس الأعلى للحسابات يساهم ب10 ملايين درهم في صندوق كورونا

المجلس الأعلى للحسابات يساهم ب10 ملايين درهم في صندوق كورونا
ساهم المجلس الأعلى للحسابات وجمعية الأعمال الاجتماعية لقضاته وموظفيه، اليوم، بمبلغ 10 ملايين درهم في صندوق تدبير جائحة كورونا.
واعتبر المجلس، في بلاغ له، أن هذه المساهمة هي استجابة للمبادرة المولوية السامية التي أعلن عنها الملك محمد السادس القاضية بإحداث الصندوق الخاص بتدبير جائحة فيروس كورونا ، وإيمانا منهم بضرورة التكافل والتآزر بين مختلف مكونات المجتمع المغربي في هذه الظرفية.
ويجدر بالذكر أنه سبق لموظفي المجلس الأعلى للحسابات أن ساهموا بقسط من راتبهم الشهري في الصندوق، وذلك في إطار انخراط مكونات المجلس في التعبئة الشاملة التي تشهدها المملكة من أجل التخفيف من آثار وتداعيات هذا الوباء.


عدد الزيارات : 3022
تاريخ الإضافة : 2020-04-11

التعليقات تعبر عن راي أصحابها


إضافة تعليق

اسم كاتب التعليق :
بريد الكتروني
: Email (ضروري) سنتأكد من صحة البريد الالكتروني قبل الموافقة على التعليق

التعليق :

IP: 3.231.220.225 Votre adresse IP est conservée
من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان، والابتعاد عن التحريض والشتائم و التعليقات البعيدة عن موضوع الخبر أو التقرير أو المقال